fbpx

دولة الإمارات العربية المتحدة تتصدر العالم العربي في علوم التسويق الرقمي

كلية الدار الجامعية

دولة الإمارات العربية المتحدة تتصدر العالم العربي في علوم التسويق الرقمي

التسوق الالكتروني بين ممارسات الحاضر ومتغيرات المستقبل

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on pinterest
Share on email

لمحة تاريخيه عن تطور مراحل عالم التسويق الالكتروني

لقد تطور التسويق الإلكتروني تاريخيا في عدة مراحل. المرحلة الأولى يطلق عليها مرحلة التوجه نحو الإنتاج التي بدأت قبل الثورة الصناعية. المرحلة الثانية مرحلة التوجه نحو البيع التي بدأت بعد الثورة الصناعية. المرحلة الثالثة مرحلة التوجه نحو المستهلك، وقد ظهرت عام 1950 بعد تحول التصنيع من تقليدي إلى أوتوماتيكي. المرحلة الرابعة: مرحلة ترشيد الاستهلاك ويطلق عليها المفهوم الاجتماعي التي نشأت كردة فعل للأضرار الناتجة عن استخدام بعض المنتجات التي أدت إلى تلوث البيئة وسوء استخدام المواد بشكل عام. المرحلة الخامسة مرحلة التسويق الرقمي أو التسويق الإلكتروني التي يعيشها العالم هذه الأيام. من الجدير بالذكران المستهلكون كانوا يعتمدون كلياً على شركات الإعلان التي ترسل رسائل عبر القنوات الإعلامية مثل اللوحات الإعلانية والتلفزيون والراديو. في الخمسينيات من القرن العشرين، حيث كان الإعلان في الأساس محادثة أحادية الاتجاه مع الجمهور لكن مع نضوج وتطور الإعلان التلفزيوني ووسائل منصات الوسائط الرقمية المتعددة، بدأ العديد من الأشخاص في ممارسة الأعمال التجارية معًا بشكل أسر وذألك ادى الى انخفاض المواد المطبوعة والإذاعية التقليدية. ان توفر القنوات الرقمية فتحت الأبواب على مصراعيها للمستهلكين حيث يتبادل المستهلكون الأفكار. فقد أصبح المستهلكون هم صانعوا القرار

ملخص

علوم التسويق الرقمي في دولة الإمارات العربية المتحدة

أحدثت تكنولوجيا المعلومات ا ثورة في عالم التسويق الالكتروني. نتيجة لذلك، بدأ أصحاب العمل في البحث عن خريجين يتمتعون بمهارات التسويق الرقمي لتحقيق التقدم والريادة في اعمالهم.  ان التصنيف العالمي لدولة الامارات العربية في التنافسية الرقمية قد تطور ا بشكل ملحوظ حيث تمكنت الإمارات العربية المتحدة من الحصول على المركز 17 في تقرير

 IMD World Digital Competitiveness   2018

 واصلت حكومة دبي جهودها الحثيثة وبلا كلل نحو التكنولوجيا الرقمية وبناء تقنيات جديدة لجعل الإمارات مدينة ذكية ونتيجة لذألك انتقل ترتيب الإمارات العربية المتحدة خطوة واحدة إلى المركز 17 عالمياً. شكراً جزيلاً وتحياتي للتطورات المستمرة للحكومات في جميع قطاعاتها

مستقبل علوم التسويق الرقمي في الإمارات

الإمارات العربية المتحدة هي الأولى عالمياً في سرعة الأعمال، وهذا مؤشر لـ “الاستعداد للمستقبل والمركز الثالث عالمياً في” الإطار التنظيمي “، وهو عامل فرعي لمؤشر” التكنولوجيا “أيضًا. في حديثه ل “. “خليج تايمز”.أكد خوسيه   كاباليرو ان تحسن التنافسية الرقمية في الإمارات العربية المتحدة يرجع إلى التقدم في المعرفة والتكنولوجيا المعمول بها داخل الدولة.  وقال كاباليرو لتحسين القدرة التنافسية الرقمية في دولة الإمارات العربية المتحدة على المدى الطويل، فمن الضروري أن تستهدف تنمية الجوانب الأساسية للقدرة التنافسية الرقمية في مجالات مثل التدريب والتعليم والتركيز على التخصصات العلمية. على سبيل المثال، تحتل الإمارات المرتبة 61 في الإنفاق العام في التعليم

وفقًا لتقديرات
Gartner

من المتوقع أن يزيد الإنفاق على تقنية المعلومات بنسبة 3.4 بالمائة ليصل إلى 155.3 مليار دولار هذا العام. بالإضافة إلى ذلك، سيكون هذا الإنفاق على الأجهزة وأنظمة مراكز البيانات والبرمجيات وخدمات الاتصالات الأخرى المقدمة. تشير تقديرات الصناعة إلى أنه من المتوقع أن يكون الإنفاق على تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في الإمارات قد ارتفع بمقدار 734 مليون درهم إلى 58 مليار درهم العام الماضي

.” اكد “عمار المالك” المدير التنفيذي لمدينة دبي للأنترنت انه وفقًا للتقارير الواردة في منطقة الشرق الأوسط، تحتل قطر المركز (28) والمملكة العربية السعودية (42) والأردن (45) دولة الإمارات العربية المتحدة في قائمة 63 دولة.”قال المدير التنفيذي لمدينة دبي للإنترنت  إن السبب وراء التحسن  المستمر لدبي في تصنيف التنافسية الرقمية  ليس مفاجئًا. حيث تستند التصنيفات إلى أساس قوي في خلق بيئات داعمة للشركات لتزدهر وتنمو في بيئات رقمية متزايدة

تعد المبادرات الحكومية واسعة النطاق والمترابطة بدعم شبكات النقل الذكية المتكاملة وتوزيع الطاقة وتركيبات العدادات الذكية واسعة النطاق لزيادة كفاءة استخدام المرافق واستخدام الأدوات الرقمية لتمكين ممارسات بناء وصيانة أكثر استدامة عاملا اساسيا في نمو وازهار الدولة لهذه التكنولوجيا 

استناداً إلى إحدى الدراسات الحديثة التي أجراها موقع «مول اف وورلد دوت كوم»، يُتوقع أن تصل قيمة قطاع التجارة الإلكترونية في الإمارات إلى 36.7 مليار درهم بحلول 2018. ويقوم تجار التجزئة الإقليميون حالياً بتعزيز تواجدهم على الإنترنت للحفاظ على التنافسية وكسب الأرباح ومن المتوقع أن تصل قيمة التجارة الإلكترونية الحالية في الإمارات إلى نحو 9.2 مليار درهم، 2.5 مليار

يمكن نشره بأسعار معقولة مقارنة بالتسويق والإعلان التقليدي

يتحول من التخطيط إلى التنفيذ بسرعة أكبر

يمكن أن يساعدك على التنافس مع الشركات الكبيرة

يتيح للقراء والمعجبين والمشاهدين فرصة لمشاركة المحتوى الخاص بك

من السهل إرفاق حملاتها بحملات أخرى

يساعد في الحصول على إيرادات أعلى

مدة صلاحية أطول للحملات الإعلانية

مزايا التسويق الرقمي؟

أنواع التسويق الرقمي في دولة الإمارات العربية المتحدة

محرك البحث (SEO)

محركات البحث والتسويق المختلفة

تسويق عبر وسائل التواصل الاجتماعية

التسويق عبر البريد الإلكتروني

شارك هذه المقالة

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn
Share on pinterest
Pinterest
Share on email
Email

أترك تعليقا